Top Ad unit 728 × 90

أحدث المواضيع

recent

العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس


 العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس: الهيروين هو عقار نصف مخلق من مادة المورفين الطبيعية وقد بدأ تصنيعه فى أحد مستشفيات لندن بانجلترا عام 1874 واستخدمه الأطباء كعلاج للكحة المزمنة عام 1898 ميلادية وكذلك استخدامه كعلاج بديل لتخليص مدمنى المورفين من إدمانهم وكان حقيقة علاجا فعالا ولكنه أصبح أكثر انتشارا من المورفين وذلك لعدة أسباب منها: سهولة الحصول عليه وسهولة حمله وتهريبه ووكذلك فاعليته فهو أشد من المورفين .
 العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس
 العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس
ملامح عامة عن شخصية المدمن:
•    من قبل الإدمان ممكن ان يكون يعانى من اضطراب فى الشخصية وكثرة فى المشاكل الإجتماعية
•    معاناته من بعض المشاكل الجنسية تتمثل فى ضعف الانتصاب وشعور بالعجز عن ممارسة حياة جنسية طبيعية مما يدفع بهم فى الإنزلاق فى أحضان الإدمان وذلك لسببين هما:

أولهما: الإعتقاد الخاطئ بأن الهيروين يقوى الناحية الجنسية
ثانيهما: هو أن المدمن يستبدل المتعة الجنسية بالمتعة الدوائية ويقال عنها الشبق الدوائى ولكن سرعان ماتتبدد الأوهام ويجد نفسه وجها لوجه مع الإدمان.
وبذلك نكون أوضحنا  العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس .

شاهدوا المزيد من الموضوعات المتعلقة بالحياة الزوجية على مصر سكاى
  1. واع الضعف الجنسى عند الرجال Types of sexual weakness in men - New !!
  2. إدمان الهيروين والعقم عند النساء - New !!
  3. كيف تسبب الزوجة الضعف الجنسى لزوجها ؟
  4. الأسباب التى تؤدى إلى فشل الحقن المجهرى
  5. التدريبات الجنسية التى تعالج القذف السريع (التدريبات المزدوجة ) - New !!
  6. العلاقة بين الضعف الجنسى كمرض ورجولة المريض وكرامته - New !!
  7. درجات سرعة القذف وطرق علاجها Degrees of premature ejaculation - New !!
  8. ما هو الحقن المجهرى I C S I وكيف يتم ؟
  9. ماهو الضعف أو الخلل الجنسى عند الرجال ؟ - New !!
  10. أسباب عدم القذف عند الرجال - New !!
  11. أعراض الحمل خارج الرحم Ectopic Pregnancy
  12. أنواع الحمل العنقودى Pregnancy Cluster Strike
العلاقة بين إدمان الهيروين والجنس Reviewed by Nany Elsayed on الاثنين, سبتمبر 14, 2015 Rating: 5
جميع الحقوق محفوظة مصر سكاي © 2015
Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.