Top Ad unit 728 × 90

أحدث المواضيع

recent

جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi




 تكتب دكتورة هيام عزمى النجار خبيرة التنمية البشرية ومساعدة الدكتور إبراهيم الفقى عن جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi

 المشكلة:

مشكتي بدات بوفاة والدتي الام الطيبه الحنونه المتفانيه في خدمة وتربية اولادها المراه الصالحه نعم الزوجه ونعم الام فاني اكبر اولادها ولطالما كانت امي هي الاخت والصديقة والام في نفس الوقت هي عاشت مع والدي بما يرضي الله ولم تبخل عليه ابدا طوال حياتها معه باي شئ لا بمالها ولا بصحتها ولا بوقتها فانها كانت طوال حياتها لا تعرف غير ربها وبيتها واولادها، وهي انجبت اربعة اطباء جميعنا وصل الي مستوى عالي بفضل الله تعالي اولا ثم امي وذلك بشهادة ابي نفسه. بعد وفاة امي بشهر واحد طلب ابي ان يتزوج وكان في طلبه هذا صدمة كبيره لنا جميعا لاننا كنا لا نتخيل انه سوف ينسي والدتنا بهذه السرعه وانا سوف ياخذ وقت ويعطينا ايضا الوقت لكي تلتئم جروحنا بفقدان امنا مع العلم ان والدي رجل مقتدر يملك من المال والارض والعقار والمنصب والجاه ما يكفيه ويجعله قادر علي ان يؤسس منزل جديد. فقلنا له انها حياته وهذا حقه ولكن ليس في منزل امي اكراما لها ولنا لاننا لا نستطيع ان نتحمل ان نري سيده اخري في بيتها، من هنا بدات معاملته السيئه لنا والضرب والشتائم والصوت العالي الذي جعل كل الجيران يستمعون الينا بعد ان كنا من افضل الناس وكل جيراننا يذكروننا بالخير علي اخلاقنا وادبناوعلمنا ولم يكتفي بذلك ولكن قال لنا انه سوف ياخذ ذهب امنا ويبيعه بحجة ان يصرف علينا من ذهبها ولكن اتضح انه يريد ان يأخذه لكي يبدله بذهب اخر للسيدة التي يريد ان يتزوجها. فلما ذهبنا الي اعمامنا لكي يساعدونا ويتكلموا معه في ان يحسن معاملتنا وان يرضينا رفض وتعامل معهم ايضا بقسوة وطردهم من البيت وحكم عليهم ان لا يدخلوا البيت مره اخري وان لا يتدخلوا مع العلم ان امي رحمها الله كانت امراة عامله ومشاركة للكفاح مع ابي في كل شيئ، انا الابنه الكبري اعمل طبيبه في دول الخليج احاول ان اقوم بدور الام لاخوتي الصغار وان اعوضهم ماديا والبي واحتياجاتهم. التي يرفض والدي ان يعملها عندا فيهم وغيرة من حبنا لوالدتنا المتوفاه وفي اي ذكرى لأمنا يكون هو في ابهي حالاته يلبس احسن الثياب ويضع من احسن العطور ولا يعطي لنا اي اهتمام بمشاعرنا ولكن يتحجج باي شئ لكي يصنع المشاكل ويتخانق معانا وازدات نفسيتي سوءا ودخلت المستشفى وهو يدري ولكنه غير مبالي بأمري وبرغم هذا انا دائما ما اتصل به وفي المناسبات كدخول رمضان والاعياد انا التي تكلمه، اكتب لكي الآن وانا انسانه يائسه مدمره حزينه علي فقدان امي ومن سوء معاملة ابي لي ولاخوتي من بعدها. 
جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi
جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi

الحل:

بسم الله الرحمن الرحيم - إلى صاحبة هذه القصة قرأت رسالتك بعناية وبتمعن لمعانيها ووجدت أنكي لكي الحق في حبك لأمك ولأخواتك كثيراً ، ووجدت كل الجهود التي تبذليها للإنفاق عليهم وإكتفاء لحاجتهم فجزاكي الله خير الجزاء، لكني أرى من وجهة نظر الطرف الآخر وهو أبيكي - هل كان يُحب والدتك فعلاً ؟ فأنتي ذكرتي أنها كانت تُرضي الله فيه وتُراعيه وتساعد في نفقات وتأسيس البيت الذي تعيشون فيه لكن هل الأب كان يُحبها؟  لأنه لو كان أحبها لكان أحب كل من حولها وهي أنتم أولاده قطعة منه، ومن الممكن أن تكون عنده حالة من الحزن الشديد جاءت له بالعكس بدلاً من الوحدة الشديدة ويزهق نفسه وروحه عليها بعد أن ماتت وفقدها ، جاء له خاطر أنه لابد أن يعيش وهذا حقه لا نستطيع إنكاره إبداً،  ولكن السؤال هنا لماذا كل هذا العند والمعاملة السيئة معكم؟ هل أنتم في طلبكم أن يتزوج خارج المنزل كان فيه أمر له أو إجبار أي الطريقة التي تحاورتم فيها كانت إزاي؟ وهذا يفرق كثيراً، لا تنسي أنه رب الأسرة وبمثابة كبيركم ولا يُحب أحداً يتحكم فيه ولا في أفعاله فهو كبير عائلتكم حتى أخواته رفض أن يتحكموا فيه وطردهم - هناك سبب مفقود هنا - لماذا تغيرت كل هذه المعاملة تجاهكم؟ هل هو قاسي بطبعه حتى أيام أمك ما كانت حية أم تغيرت كل هذه الأمور بعد وفاتها وأصيب بهذه الحالة؟ عليكي التوضيح والتفكير مع نفسك كثيراً في هذا الأمر،  وذكرت سيدتي أنه في ذكرى وفاتها يحتفل هو بأجمل الثياب فهو هنا في حالة نفسية غير طبيعية فهو يُريد العناد فيكم أنتم وليس معنى ذلك أنه ليس حزين على فراقها - ولا تنسي أنه يُريد الحلال فلا تحكموا عليه بالوحدة، ولا تُحرموا ما حلله الله سبحانه وتعالى، فأنتي وأخواتك لا تدري ما يدور بداخله وبذهنه وأحاسيسه والله أعلم بالقلوب ، أطلب منكي أن تُراجعي نفسك في معاملتك له ، وأعطي له الحنان وإجذبيه إليكم من جديد بالود والرحمة حتى لو أساء المعاملة فالله أمرنا بأن لا تقل لهما أوف ولا تنهرهما فهذه أمانة والدك ووالدتك سوت تُحاسبي عليها يوم القيامة، غيري من فكرتك تجاه والدك وأعطيه كل ما تتمني أن تلاقيه وتأخذيه منه، وسوف يُغير معاملتك معكي ومع أخواتك ولا تدخلي أعمامك بالأمر كوني حكيمة نفسك ، وفقك الله لما يُحب ويرضى.

وبذلك نكون قدمنا موضوع جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi
شاهد المزيد من موضوعات التنمية البشرية ومشاكل حياتية لدكتورة هيام عزمى النجار على مصر سكاي

  • الهروب لدكتور هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi - New !!


  • بنوتة هوائية - دكتورة هيام عزمى النجارDr.Hiam-Azmi - New !!
  • جفاف الأبناء وقسوة الآباء - دكتورة هيام عزمى النجار Dr.Hiam-Azmi Reviewed by Nany Elsayed on الأحد, نوفمبر 13, 2016 Rating: 5

    ليست هناك تعليقات:

    جميع الحقوق محفوظة مصر سكاي © 2015
    Designed by Sweetheme

    نموذج الاتصال

    الاسم

    بريد إلكتروني *

    رسالة *

    يتم التشغيل بواسطة Blogger.