التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج - مصر سكاي

Top Ad unit 728 × 90

أحدث المواضيع

recent

التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج

التشنج العصبي أنه لا شئ يشير الى الخوف اذا ما اصيب به الطفل ولكنه معظم الحالات لا يكون خطراً بحد ذاته ، لذلك ان معظم حالات التشنج تزول خلال فترة قصيرة سواء عولج الطفل ام لم يعالج ، ومهما كان من الأمر فيستحسن الاتصال بالطبيب ، فالتشنج يزول عادة وحده حتى لا يكاد الطبيب ان يصل الى المنزل حتى يكون الطفل قد استغرق فى النوم قبل وصوله .
أما اذا صاحب ذلك ارتفاع فى درجة الحرارى فلا بأس بأن تمسحي جسمه بقطعة من القماش مبللة لتخفيض درجة الحرارة ثم انزعي عنه ثيابه وادلكي بيدك المبللة إحدى ذراعيه بضع دقائق ، ثم كررى الشئ نفسة على الذراع الأخرى ثم على الساقين ثم الصدر فالظهر ولتكن يدك دائما مبللة ، فان الدلك الهادئ يدفع بالدم الى سطح الجلد كما ان التبخر يساعد على تبريد الجسم فاذا استمر التشنج على الرغم من ذلك او اذا بقيت درجة الحرارة فوق 103 " 39 درجة مئوية " ففي وسعك مواصلة الدلك واياك وان تغطية بالأغطية الصوفية عندما تحاولين تخفيض درجة الحرارة .
التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج
التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج
ووما يجدر ذكره ان الطفل فى معظم حالات التشنج العصبي يفقد وعيه ويرتعش جسمه أو جزء منه على الأقل بسبب حركة التنج الألتواءات الصادرة عنه ، كما يثل تنفسه ويظهر الزبد على أطراف فمه وفى بعض الأحيان يبول أو يغزط لا أرادياً .والتشنجات تنجم عن توتر فى الدماغ له أسباب شتي تختلف باختلاف الأعمار والظروف واذا اصاب التشنج طفلاً حديث الولادة فسبب ذلك الأرجح إصابة الدماغ ،
التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج
إصابة الطفل الصغير : أكثر ما يسبب التشنج العصبي لدى الأطفال ما بين السنة الأولى والخامسة من أعمارهم هى الحمي المفاجئة فى بداية الرشح والتهاب الحلق والأنفلونزا ، ويبدو أن الحمي حيت تأتي مفاجئة وبسرعة تهيج الجهاز العصبي وتثيره وهنا نجد أن أكثر من الأطفال يرتعشون عند بداية الحمي حتى وان لم تكن الحمي مصحوبة بتشنج عصبي ، فاذا اصيب طفلك البالغ من العمر السنة الثانية او الثالثة بتشنج عصبي عند بداية الاصابة بحمي فذلك لا يعنى بالضرورة أنه مصاب بمرض خطير كما انه لا يعني انه سيصاب بمزيد من التشنجات العصبية فى المراحل التاليه من عمره ، كذلك فان التشنجات العصبية يندور وقوعها بعد مرور اليوم الأول من الحمي .
التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج

الصرع :

أنه نوع من أنواع التشنجات العصبية التى يتكرر وقوعها لدى الطفل الواعي دون أن تصحبها حمى او مرض آخر / كما أن احداً لا يعرف السبب الحقيقي للصرع ، ولكن هنالك نوعان من الصرع :

الأول : هو الذي يصاب المريض فيه بنوبات " حادة جداً " فيفقد فيه وعيه كلياً وتصيبه تشنجات .

الثاني : يصاب به المريض بنوبات " خفيفة " نسبياً لا تدوم طويلاً حتى ان المريض لا يفقد من خلالها السيطرة على نفسه ولا يسقط مغشياً بل يصاب بتصلب مؤقت فى جسمه مع جحوظ موقت فى عينه .

ولابد فى كل حالة من حالات الصرع ان يعرض ىالطفل فيها على طبيب خبير فى هذا المرض ومع ان هذا المرض مرض مزمن فى العادة الا انه هنالك علاجات عديدة تساعد على الحيلولة دون تكرر النوبات او التقليل من عددها .

شاهد المزيد من موضوعات الطفولة على مصر سكاي

  1. إلتهاب العين وأسبابه عند الأطفال ومتي يرجع الى الطبيب ؟
  2. إلتهاب المسالك البولية عند الأطفال وطرق الوقاية Pyuria
  3. الحصبة الألمانية وكيفية الوقاية منها German Measles - New !!
  4. الحلول المقدمة لعدم الإصابة بالأمراض المعدية
  5. الختان وطرق العناية بالقضيب الذكرى وماهو الضرر فى تأخره
  6. السعال الديكى عند الأطفال وكيفية الوقاية منه Whooping Cough - New !!

التشنجات العصبية عند الأطفال وكيفية الوقاية منها والعلاج Reviewed by Nany Elsayed on السبت, فبراير 17, 2018 Rating: 5

ليست هناك تعليقات:

جميع الحقوق محفوظة مصر سكاي © 2015
Designed by Sweetheme

نموذج الاتصال

الاسم

بريد إلكتروني *

رسالة *

يتم التشغيل بواسطة Blogger.