دكتورة هيام عزمى النجار خبيرة التنمية البشرية تكتب عن النور الرباني

دكتورة هيام عزمى النجار خبيرة التنمية البشرية تكتب عن النور الرباني

النور الرباني

يُمكنك بالتفكير الإيجابي أن تجعل من الإضطراب شيء منظم وله قيمة ومعنى وإستفادة.
هناك سحر نُسميه سحر الإدراك والفكر ينبع منا في كل لحظة عندما نُدرك كل شيء حولنا، ونُفكر فيه بطريقة إيجابية.
ليس العيب أن نتقدم ببطيء، ولكن الخطورة في أن نقف ثابتين في مكاننا، ولا نتحرك خوفاً من الفشل.
لابد أن تُلاحظ ما تُدركه، وتُفكر فيه لأن ذلك سيؤثرعلى تركيز وأحاسيسك وسلوكك ونتائجك في كل أمور حياتك.
أي شيء تحلم به، وترغب فيه بشدة مع إعتقادك القوي بإخلاص وعملك على تحقيقه، فإطمئن أنه سيتحقق لا محالة.
لو إعتقدت في الشيء سيتحقق الشيء بالطريقة التي إعتقدتها فيه، فلو إعتقدت أنه يوجد لديك حلول لحل مشكلة ما، سوف تجدها وتحلها بكل سهولة.
دكتورة هيام عزمى النجار خبيرة التنمية البشرية تكتب عن النور الرباني
دكتورة هيام عزمى النجار خبيرة التنمية البشرية تكتب عن النور الرباني

المشاكل إما أن تهزمك أو تجعل منك شخص عظيم، الأمر كله يتوقف عليك أنت وحدك، في طريقة إدراكك وتفكيرك وإدارتك للمشكلة.
أحياناً لا يُمكنك التحكم فيما يحدث لك، وذلك لأنه مقدر من عند الله لكن يُمكنك التحكم في نظرتك لما حدث ويحدث لك، وبهذه الطريقة تتحكم في الأحداث بدلاً من أن تتحكم هي بك.
إحساس رائع جداً عندما تقوم بفعل شيء قام غيرك بفعله من قبل لأنك تعلمت كيفية فعله جيداً، ولكن ما أروعك عندما تكون أنت أول من يفعل هذا الشيء ويبتكره.
حب نفسك وتقبلها كما هي، وإحترمها حتى يُحبك ويتقبلك ويحترمك الآخرون.

لمشاهد المزيد من موضوعات دكتورة هيام عزمي النجار على موقعنا مصر سكاي

تاريخ والدى الاسود يطاردنى د.هيام عزمى النجار

ثقافة مجتمع لدكتورة هيام عزمى النجار

صحوة مع النفس بقلم د.هيام عزمى النجار

الإنفلات الأخلاقى بقلم دكتورة هيام عزمى النجار


left-sidebar

إرسال تعليق

0 تعليقات